000_1QF7LF-1024x633.jpg
000_1QF7LF-1024x633.jpg

الأمن الوظيفي في مصر في ظل جائحة فيروس كورونا المستجد:
إعادة التفكير في السياسات والممارسات

هبة خليل، كريم مجاهد

Image: daraj

ملخص

تؤثر الأزمات المماثلة لجائحة فيروس كورونا المستجد )كوفيد- 19 ( تأثيرات غير متكافئة على مختلف البلدان، ومختلف المجموعات السكانية وقطاعات المجتمع وقطاعات الاقتصاد المتنوعة. وقد واجهت مجالات العمل والتوظيف الكثير من التحديات في جميع أنحاء العالم، لا سيما في بلدان مثل مصر حيث يوجد قطاع كبير من العمال المعرضين للخطر وغير المستقرين.


تتناول ورقة السياسات هذه مسألة الأمن الوظيفي سواء في الاستجابة للأزمات مثل جائحة فيروس كورونا المستجد ويشمل ذلك العمل غير الرسمي، والعمل ،» العمل الهش « (كوفيد- 19) أو على المدى الطويل. للقيام بذلك، يرسم البحث خرائط في اقتصاد الوظائف المؤقتة، والعاملين لحسابهم الخاص وأنواع العمل غير المستقر الأخرى.


ثم يقوم بتقييم استجابات سياسة مصر لجائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد- 19) فيما يتعلق بقضايا البطالة والعمل غير الرسمي، بما في ذلك تقييم كفاءة صندوق العمال غير المنتظمين والأساليب المتنوعة المستخدمة لتمويل الأزمة.


وعلى الرغم من أن بعض هذه الاستجابات كانت في الاتجاه الصحيح، فإن أوجه القصور فيها كشفت عن عوائق هيكلية أكثر عمقًا داخل علاقات العمل وكشفت عن مواطن ضعف سوق العمل الحالية. ومن ثم، يقدم هذا البحث توصيات تتعلق بالسياسات، سواء على المدى القصير استجابةً للأزمة، أو على المدى الطويل لمعالجة الضعف والهشاشة في عالم التوظيف في مصر.